ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن المتحدث الرسمي في الشركة الشيخ علي حمود الصباح قوله إن عمليات المسح الزلزالي ستغطي مساحة 4612 كيلومترا مربعا مشيرا إلى أن العقد خاص بتنفيذ عمليات المسح الزلزالي المتطور ثلاثي الأبعاد للمنطقة البرية المقسومة بعمليات الوفرة المشتركة.

وتتولى الشركة الكويتية لنفط الخليج التابعة لمؤسسة البترول الكويتية الحكومية مسؤولية إدارة حصة الكويت من موارد النفط والغاز بالمنطقة المقسومة مع السعودية، بحسب ما ورد في صحيفة "الخليج".

إعلان
 

وأضاف أن عمليات الإعداد للمشروع ستتم بداية من الشهر المقبل ومنها العمليات اللوجستية والمسح واستكشاف الألغام وغيرها متوقعاً أن يبدأ المسح الزلزالي الفعلي خلال الربع الثالث من 2014 وأن يتم إنجازه في مدة لا تتجاوز 24 شهراً.

وأكد أن الشركة انتهت من إعداد الوثائق الخاصة لتنفيذ المسح الزلزالي في منطقة العمليات المشتركة بالتنسيق مع شركة شيفرون العربية السعودية.

وأوضح أن عمليات المسح الزلزالي هذه ستكون "الأكبر في تاريخ الكويت" كما أنها الأكبر في تاريخ التنقيب لشركة شيفرون العربية السعودية الشريك في المنطقة المقسومة وستحتل المرتبة الخامسة عالمياً في تاريخ المسوحات الزلزالية البرية.