تداول رواد مواقع  “فيسبوك وتويتر”،  يروي قصة  مع سيدنا  واضلاله لقوم موسى بعبادة  من بعده.

وبحسب الفيديو المتداول الذي نشرته قناة “المجلة” على اليوتيوب ورصدته “”، فإن الفيديو يوضح قصة السامري مع نبي الله موسي ولماذا غوي القوم وصنع لهم العجل؟ وهل السامري هو المسيح  وهل حقاً يسكن ؟

وأجاب الفيديو الذي تم تداولة على مجموعة من الأسئلة التي تشغل بال الكثير من المسلمين، مثل: من هو السامري في قصة موسى؟، وهل السامري حي؟، ثم يجيب عن سؤال: من هو السامري عند الشيعة؟، بالإضافة إلى من هو السامري ومتى وأين ظهر وهل ما زال حيا؟

وكشف الفيديو أن السامري كان قد أخذ قبضة من تراب سار عليه  عليه السلام حين نزل إلى الأرض في معجزة. أي أن السامري أبصر بما لم يبصروا به، فقبض قبضة من أثر الرسول  عليه السلام فوضعها مع الذهب وهو يصنع منه العجل. وكان  لا يسير على شيء إلا دبت فيه الحياة. فلما أضاف السامري التراب إلى الذهب، ثم صنع منه العجل، خار العجل كالعجول الحقيقية. و هي القصة التي قالها السامري لموسى عليه السلام.