Arabic English
آذار/مارس 30, 2017
FacebookTwitterRSS Feed

اشراقات حضرمية

المقالات

سعادة الشيخ مسلم عضو مجلس الشورى الاماراتي

دمون نيوز خاص
   

الشيخ مسلم بن حم من الشخصيات العربية التي كان لها الدور الكبير في التنمية في اليمن قال ان الشيخ زايد أوصى رجال الإعمال بالاستثمار في اليمن وقد قال حكيم العرب الشيخ زايد بان أصولهم تعود الى اليمن كما ان قبيلة العوامر موجودة في حضرموت وتوجد منطقة معروفة باسم العوامر كما يوجد العوامر في العديد من مناطق حضرموت ولاسيما مدينة تاربه قد تكون انتقلت من العين بدولة

الامارات والعكس وقد اكد الشيخ مسلم اثناء لقاء مع الاخ رئيس تحرير دمون نيوزبان اصولهم من منطقة العين بدولة الإمارات ونحن نعتبرالشيخ بن حم اشراقات خليجية في حضرموت

مع اشراقة كل شمس تدور الذاكرة حول ابناء مخلصين سطروا تاريخا عظيما على ارض وطنهم الغالي، وعلى ارض دولة الامارات الشقيقة التي شهدت مولد احد هؤلاء الذين نثروا عطرهم حبا للغير ومساعدة الآخرين حاملين ايمانا وطموحا بلا حدود وارادة صادقة في خدمة الوطن والانسانية انهسعادة الشيخ مسلم سالم بن حم العامري احد اكبر رجال الاعمال في دولة الامارات وصاحب الدور

الريادي في تأسيس المشاريع الاستثمارية المختلفة ومن الشخصيات الوطنية التي حققت بصمات واضحة في مجال العمل العام، خاض بن حم معترك الاعمال مطلع الثمانيات وفتحت أمامه رفقه والده للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان آفاقا واسعة من الخبرة والاطلاع في هذه المرحلة المبكرة من حياته وفي مدرسة زايد تعلم خبرة الحياة وقيمة العمل مستمعا الى احاديث الراحل التي ترجمها إلى انجازات عظيمة أحالت الصحراء إلى جنة خضراء ليبدأ في رحلة بناء "مجموعة بن حم" دعما لمسيرة التنمية، وسندا للاقتصاد الوطني

   

وعلى مدى اكثر من ثلاثة عقود نجح مسلم بن حم في ان يعبر بالمجموعة كل التحولات الاقتصادية والاجتماعية، محققا لها موقعا تستحقه بين المجموعات الاقتصادية الوطنية التي نهضت بمسئوليتها في بناء الوطن وفي مرحلة لاحقة... دخل مسلم بن حم معترك الحياة النيابية عضوا في المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي فرئيسا للجنة الشئون المالية والاقتصادية في المجلس، مسجلا من خلال المجلس نقاطا مضيئة في خدمة وطنه وشعبه الاصيل ورغم مشاغل الحياة وهموم المسئولية، حرص مسلم بن حم صاحب الروح العامرة بالكرم والتواضع والنشأة البدوية الأصيلة على أداء واجب مجتمعه عليه، مخصصا نسبة من أرباح مجموعة بن حم للمشاريع الخيرية والإنسانية داخل وخارج الإمارات، مؤكدا بذلك انه ابن بار لمدرسة زايد الذي علمنا كما يقول "أن الإنسان لا يدوم ولكن يدوم عمل الخير والسيرة الطيبة التي يتذكره الناس بها".

 

الاسم مع السيرة الذاتية؟

ولدت في مدينة العين حيث نشأت وترعرت بين أحضان أسرة بدوية محافظة على العادات والتقاليد العربية الاصيلة والموروثة عن السلف تلقيت تعليمي الابتدائي في مدارس العين وبعد المرحلة الاعدادية تلقيت بعض الدروس الخصوصية على ايدي اساتذة متخصصين في مجالات عدة أما شهادتي هي ثمرة خبرات عملية حصلت عليها من ميادين الحياة الرحبة والواسعة فكانت شهادت حقيقية تحمل امضاءات واختام النجاحات بفضل الله وكرمه اما عن دخولنا لدنيا المال والاعمال بدأ منذ ما يزيد عن 30 سنة منذ تأسيس شركة "بن حم الزراعية" و"بن حم للري" ثم بعد ذلك تألت الأنشطة والمشاريع في العديد من المجالات مثل الحفر المائي والبترولي والمقاولات والانشاءات العامة والمنشآت الكهربائية والميكانيكية والتجارة العامة والاستيراد والتعليم الخاص والسفر والسياحة والفنادق وغيرها من المشاريع التي تدخل في اطار ايماننا العميق بضرورة ان يساهم كل فرد من موقعه بكل ما يستطيع من جهد لخدمة دولتنا.

تعريف بقبيلة بن حم العامري..

تعد من القبائل الرئيسية في امارة ابوظبي حيث ان مكانتها معروفة لدى شيوخ آل نهيان وشجاعتها ومواقفها في تاريخ الامارات مشهودا ومؤرخة فالعوامر من جند البوفلاح المتميزين بصدق الولاء والاخلاص ففي الحقيقة ان قبيلة بن حم العامري هي قبيلة كغيرها من القبائل التي نشأت على عادات وتقاليد عربية اصيلة موروثة وقد نشأت في أحضان البادية كما ذكرت قبل قيام دولة الامارات العربية المتحدة ففي منطقة الصفا جنوبي الوجن الواقعة في المنطقة الشرقية لإمارة ابوظبي سنة 1925 شهدت مولد الوالد سالم بن حم العامري، الذي رافق منذ شبابه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وعاصر معه جميع مراحل التغيير، حيث كان الأخ والصديق الذي لم يغب أبداً عن مجالس المغفور له فقد كانت نقطة الانطلاق على يد الوالد الذي اسس لنا كل مفردات الأصالة والعروبة حيث كان من أوائل الذين عملوا على تحقيق أمن أبوظبي، من خلال تصديه لمحاولات اختراق بعض قطاع الطرق والعصابات المأجورة، وكان ذلك في وقت عانت فيه المنطقة من توترات أمنية وسياسية في السنوات الأخيرة التي سبقت قيام الإتحاد وبقيام دولة الإمارات المتحدة لم يتوقف عطاءه فبتوجيه من الراحل الكبير أنجز الوالد العديد من المهام التي تدخل في صلب العمل الوطني، أهمها فضه للنزاعات وتقريبه للوجهات النظر بين بعض القبائل في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ الدولة الوليدة هكذا كانت بداية بن حم العامري.

   

نعم والحمد لله توجد لدينا اعمال استثمارية فى قيد التنفيذ وتتمثل فى انشاء مشروع "صن رايز تورز" للانشاء والتطوير والاستثمار بالتعاون مع الشركة القابضة للتنمية العقارية والاستثمار حيث من المتوقع ان يساهم هذا المشروع في عملية التنمية الاقتصادية كما انه سيعمل على تعزيز الشراكة الاقتصادية بين القطاع الخاص في دولة الامارات والمتمثلة في شركة الانشاء والتطوير والاستثمار التابعة لمجموعة بن حم والقطاع الحكومي اليمني والمتمثلة في الشركة القابضة للتنمية العقارية والاستثمار والمشروع في البداية هو تجسيد المشاريع على ارض الواقع لما تمثله للدولة والمجتمع ويستفيد منه العامل عليه والمقيم ويعمل على دفع عملية التنمية الاقتصادية.. وويتكون المشروع الذي سيقام بمنطقة ظهر حمير من 8 ابراج سكنية على مساحة 26 ألف متر مربع لكل برج حيث تضم ها الابراج 960 وحدة سكنية راقية وعلى مستوى عال بالاضافة الى اقامة عدد من المرافق الخدمية المتمثلة في المطاعم والنادي الصحي والملاعب وغيرها من الخدمات الاخرى ويعتبر هذا المشروع نواة لمشاريع الاستثمار والانتاج لدولة الامارات حيث من المتوقع أن يبلغ اجمالي تكلفته حوالي 100 مليون دولار تقريبا.

بخصوص استثماراتنا الخاريجية فالحمد لله لدينا بعض المشاريع الاستثمارية موزعة في عدة دول وهي تتعلق بشكل خاص بمجال العقارات في سلطنة عمان وجمهورية مصر العربية والمغرب واليمن وبريطانيا ونقوم حاليا بدراسة بعض المشاريع المطروحة سنباشر بعض منها عند اثبات جدواها وربحيتها في بعض البلدان العربية الشقيقة وفي حقيقة الامر ان استثماراتنا في الخارج تتركز بدرجة الاولى على الدعم العربي والصداقة مع هذه الدول بما يعود بالنفع المعنوي والمادي وبفضل لله لدينا عدة مشاريع استثمارية في المجالات النفطية والسياحية ونعمل بصبر على تطوير أدائنا باستمرار، أما عن خططنا الاستثمارية خلال الفترة القادمة، فإننا نتجه للمشاريع العقارية والفندقية المتكاملة سواء داخل الدولة أو خارجها وباستثمارات كبيرة.

أصبح قانون الاستثمار اليمني من افضل القوانين العربية والدولية حيث اعطى المستثمر مميزات وضمانات لا توجد باى قانون اخر والاستثمار على ضوءه له مستقبل واعد وهو الحل الوحيد لمكافحة الفقر والبطالة، وتحسين مستوى الدخل

اليمن؟ رؤوس الاموال الخليجية والعربية والاجنبية وذلك لما تتمتع به اليمن من خيرات طبيعية في مجال النفط والمعادن والزراعة والمعالم الاثرية وغيرها من المجالات الاستثمارية المشجعة وبفضل جهود الحكومة اليمنية والتي عملت على سن تشريعات سهلة حيث الضمانات والتسهيلات والمزايا التي يعطيها قانون الاستثمار محفزة للمستثمرين كما انها اهتمت بالجانب القضائي والامني الامر الذي شجع الكثيرين على اتخاذ الخطوة نحو

مجال الاستثمار في اليمن قد خطى بدوره خطوات رائدة من اجل استقطاب الاستثمار هناك واصبح لديهم اليوم شبكة اتصالات اعلامية معروفة.

ومن حيث توقعاتنا حول مشروعنا السياحي فإنني اتوقع بأنه سيساهم بإذن الله في تطوير السياحة في المنطقة وتحسين مستوى الدخل من خلال استثمارات القطاع الخاص وتشغيل الأيدي العاملة.

نعم والحمد لله على ذلك فقد عملنا على انشاء مزارع خاصة بالنخيل والتمور واستخدمنا فيها شبكات ماء متطورة وذلك لتوفير فرص عمل والقضاء على البطالة وحتى يتم الاستفادة من هذا المشروع في دفع تنمية الدولة وتحقيق الافضل ولدينا ايضا مزارع للمانجو في الشمال وقد حققت نتائج جيدة من حيث استقطاب الايدي العاملة والتنمية في هذا القطاع كما كنا والحمد لله سبب فى ان تعمم الطرق والوسائل الحديثة فى مجال الزراعة والرى فى هذه المنطقة حيث قام الاخرين بتطبيق هذه الوسائل والطرق الحديثة والاستفاده منها فى تطوير مزارعهم

شارك الموضوع مع اصدقائك

Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google BookmarksSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

صفحتنا على موقع التواصل الاجتماعي